arabwikileaks
اهلا وسهلا بك عزيزي الزائر
قم بالتسجيل حتى تتمكن من رؤية الموضوع
ونرجوا منك ترك تعليق على ما قرأت
نحن هنا لتبادل الثقافات , شارك بما تستطيع , نرحب بك بمشاركتنا في هذا المنتدى .
عدد زوار الموقع لهذا اليوم

.: عدد زوار الموقع اليوم :.

الساعة الأن
بتوقيت ( فرنسا )
جميع الحقوق محفوظة لـ
 ®  arabwikileaks
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

ads
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 823 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو jomard فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1752 مساهمة في هذا المنتدى في 1510 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
علي قاسمي - 883
 
Admin - 370
 
غضب الصحراء - 217
 
ahmedakari - 96
 
Iman - 79
 
سعد الدهان - 62
 
rateeb z salha - 27
 
انوثة ناعمة - 26
 
حمدالزئـــــــر - 19
 
shadia - 16
 

المواضيع الأخيرة
» عجوز سويدية تبلغ (85عاما) تعيش مع 476 دمية اطفال
الجمعة يناير 24, 2014 2:53 am من طرف rateeb z salha

»  'نيويورك تايمز': واشنطن ترى أن الملوك في الشرق الأوسط سيحافظون على مناصبهم وأرجحية السقوط للرؤساء
الجمعة يناير 10, 2014 9:03 am من طرف rateeb z salha

»  تعالي الاصوات المطالبة بقيام ملكية دستورية بالسعودية... وقلق رسمي من امتداد الاحتجاجات بالعالم العربي للمملكة
الجمعة يناير 10, 2014 8:53 am من طرف rateeb z salha

»  :::::: ماهي الماسونيه ؟ :::::::
الجمعة يناير 10, 2014 8:36 am من طرف rateeb z salha

» معاهدة التطبيع مع اسرائيل تفاصيل مثيرة لم تقرأها من قبل!!
الجمعة يناير 10, 2014 8:16 am من طرف rateeb z salha

» معنى كلمه بيبسى؟؟؟؟؟؟
الثلاثاء نوفمبر 26, 2013 7:40 am من طرف rateeb z salha

» طــــــــــــــــــــيرسمعته!!!!
الأحد نوفمبر 24, 2013 8:59 am من طرف rateeb z salha

»  السلاح النووي الإسرائيلي... خيار شمشون
الجمعة نوفمبر 22, 2013 5:32 pm من طرف rateeb z salha

»  وائل الخلف : دراسات في فكر معمر القذافي ! القذافي دليل قاطع على انعدام الوعي لدى الشعوب العربية !!
الأربعاء نوفمبر 20, 2013 5:05 pm من طرف rateeb z salha

» شذوذ العلماء ...!!!؟
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 5:34 pm من طرف rateeb z salha

» الهدوء الجذاب ..!!!
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 5:28 pm من طرف rateeb z salha

» ---من أنا ؟---هام جدّا نصيحة أن تُتِموا قراءة هذا المقال
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 5:19 pm من طرف rateeb z salha

» قراءة في تاريخ القضية الفلسطينية منذ وعد بلفور الى اليوم
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 9:48 am من طرف rateeb z salha

» ::::من بنى الأزهر الشريف::::
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 9:34 am من طرف rateeb z salha

» وفاة عبدالحليم خدام في باريس
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 9:22 am من طرف rateeb z salha

» ثروات الديكتاتوريين , ثروة القذافي 82 مليار دولار وبن علي 5 مليار (نقطه في بحر القذافي)
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 9:15 am من طرف rateeb z salha

» هام جدا ... هام جدا ... أقرأ هذا الموضوع للضرورة
الثلاثاء نوفمبر 19, 2013 9:03 am من طرف rateeb z salha

» خمينية ايران وثورات العرب !!!!!!!!!!!!!!
الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 12:23 am من طرف rateeb z salha

» مايدور في الآفق00000
الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 12:09 am من طرف rateeb z salha

» المكانة الاجتماعية للمعلم في المجتمع المعاصر
الإثنين نوفمبر 11, 2013 11:51 pm من طرف rateeb z salha

» إسرائيل تأسف لرحيل "زين العابدين" وتصفه بأكبر الداعمين لسياستها "سراً" فى المنطقة.. والتليفزيون الإسرائيلى يصف هروبه بـ "دراما" سطرها التاريخ.. وصحف تل أبيب: بعض الرؤساء العرب ينتظرون مصير بن على
الإثنين نوفمبر 11, 2013 9:10 am من طرف rateeb z salha

» ثعلب اليمن...الى اين!!!!!
السبت نوفمبر 09, 2013 7:12 am من طرف rateeb z salha

»  عاملة منازل تتعرض للحرق من قبل كفيلها بالمكواة الكهربائية
السبت نوفمبر 09, 2013 7:04 am من طرف rateeb z salha

» الوليد بن طلال .. يحـذر!
السبت نوفمبر 09, 2013 7:00 am من طرف rateeb z salha

» دعاء ابكى الشيطان
الجمعة نوفمبر 08, 2013 3:24 am من طرف rateeb z salha

» ليكم إلبعض الغرائب عن أسرار جمال المرأة، من العصور القديمة‎
الجمعة نوفمبر 08, 2013 3:04 am من طرف rateeb z salha

» ما مصير الأمة العربية!!!!
الثلاثاء نوفمبر 05, 2013 3:38 pm من طرف rateeb z salha

» اشرف المقداد يعرض معلومات بمئة الف دولار عن الثوره السوريه
الخميس مايو 31, 2012 12:33 am من طرف Admin

» الفرق بين اقتصاد ايران ودول الخليج
الأحد مارس 04, 2012 12:11 am من طرف سعد الدهان

» لتجنب الافلاس.. صاحب مقهى يعطي لزبائنه حرية تحديد السعر!
الأحد مارس 04, 2012 12:03 am من طرف سعد الدهان

» قراءة مؤثرة
السبت مارس 03, 2012 11:55 pm من طرف سعد الدهان

» الحجامة والاحاديث الصحيحة عليها
الجمعة فبراير 24, 2012 7:51 am من طرف سعد الدهان

» المفهوم الحقيقي للديمقراطية في ظل أحكام الشريعة الإسلامية
الخميس فبراير 16, 2012 3:33 am من طرف سعد الدهان

» سبحان الله العظيم هذا من أعجب ما قرأت في الإنترنت!! عجيب !!!
الأحد فبراير 12, 2012 6:15 am من طرف سعد الدهان

» الاتحاد الأوربي يدين موجة الاعتقالات وأحكام الإعدام في إيران كاترين اشتون
الجمعة فبراير 03, 2012 4:03 am من طرف علي قاسمي

» مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة: سكان أشرف «طالبو اللجوء» رسميًا وحالتهم مثار قلق
الجمعة فبراير 03, 2012 4:02 am من طرف علي قاسمي

» النظام الإيراني يطلب من الأسد تحرير أفراد حرسه بقصف حمص
الإثنين يناير 30, 2012 5:31 am من طرف علي قاسمي

» رسالة 89 نائبًا أمريكيًا إلى أوباما دعمًا للعقوبات المفروضة على النظام الإيراني
الإثنين يناير 30, 2012 5:30 am من طرف علي قاسمي

» حفل تأبين للمجاهدين الشهيدين في طهران في ذكرى استشهادهما
الإثنين يناير 30, 2012 5:29 am من طرف علي قاسمي

» مؤتمر في برلين تحت شعار «الحماية الدولية لسكان مدينة أشرف» بخطاب الرئيسة رجوي
الإثنين يناير 30, 2012 5:28 am من طرف علي قاسمي

» اللجنة الدولية للبحث عن العدالة تحذر الامم المتحدة من اقامة الحكومة العراقية سجنا لسكان اشرف في معسكر ليبرتي
الإثنين يناير 23, 2012 9:36 pm من طرف علي قاسمي

» السيدة رجوي ترحب بقرار مجلس وزراء الاتحاد الأوربي مطالبة بالتنفيذ العاجل للعقوبات الشاملة المفروضة على النظام الإيراني
الإثنين يناير 23, 2012 9:34 pm من طرف علي قاسمي

» الاتحاد الأوروبي .. العقوبات الإضافية تستهدف مصادر تمويل البرنامج النووي
الأحد يناير 22, 2012 4:57 am من طرف علي قاسمي

» المجلس الوطني للمقاومة الايرانية يؤيد فرض عقوبات جديدة على ايران
الأحد يناير 22, 2012 4:56 am من طرف علي قاسمي

» دعوة بباريس لتأمين معسكر أشرف الجزيرة نت
الأحد يناير 22, 2012 4:55 am من طرف علي قاسمي

» لجنة قمع أشرف في رئاسة الوزراء العراقية تمتنع منذ 3 أسابيع من تسليم جثة السيدة «زهراء حسيني مهر صفة» بعد وفاتها في مستشفى ببغداد‌
الأربعاء يناير 18, 2012 6:37 pm من طرف علي قاسمي

» الأمير تركي الفيصل: على القيادة الإيرانية الكف عن التدخل في شؤون دول الخليج الداخلية الأمير تركي الفيصل
الأربعاء يناير 18, 2012 6:36 pm من طرف علي قاسمي

» تشديدا للحصار على أشرف
الأربعاء يناير 18, 2012 6:34 pm من طرف علي قاسمي

» إيران تدعو السعودية إلى مراجعة تعهدها بزيادة إنتاجها النفطي
الأربعاء يناير 18, 2012 6:33 pm من طرف علي قاسمي

» محاميا وحقوقيا يطالبون بالغاء نقل سكان معسكر اشرف الى مخيم
الأربعاء يناير 18, 2012 6:30 pm من طرف علي قاسمي

» اللجنة العربية الإسلامية للدفاع عن أشرف: الحكومة العراقية تعمل لجعل مخيم ليبرتي سجناً لسكّان أشرف سيد احمد غزالي رئيس اللجنة العربية الإسلامية للدفاع عن أشرف ورئيس الحكومة الجزائرية الأسبق
الخميس يناير 12, 2012 9:56 pm من طرف علي قاسمي

» وكالة أنباء «هيرانا» الإخباري الإيراني 9/1/2012
الخميس يناير 12, 2012 9:55 pm من طرف علي قاسمي

» لجنة قمع أشرف في رئاسة الوزراء العراقية تمتنع منذ 3 أسابيع من تسليم جثة السيدة «زهراء حسيني مهر صفة» بعد وفاتها في مستشفى ببغداد‌
الثلاثاء يناير 10, 2012 8:45 am من طرف علي قاسمي

» وزير الخارجية الهولندية: المشروع النووي للنظام الإيراني هو أكبر قلق للمجتمع الدولي وزير الخارجية الهولندي أوري روزن تال
الثلاثاء يناير 10, 2012 8:44 am من طرف علي قاسمي

» مقتطفات من كلمات متكلمين أمام مؤتمر باريس الدولي دفاعًا عن أشرف اعتيادي
الثلاثاء يناير 10, 2012 8:43 am من طرف علي قاسمي

» مؤتمر باريس - ازمة أشرف الإنسانيه
الثلاثاء يناير 10, 2012 8:42 am من طرف علي قاسمي

» فی الأیام الأولی من العام المیلادی الجدید إعدام 23 سجينًا ووضع 11 آخرين على عتبة الإعدام في إيران
الجمعة يناير 06, 2012 4:20 am من طرف علي قاسمي

» اتفاق مبدئي أوروبي لحظر شراء النفط الإيراني الشرق الاوسط 5/1/2012
الجمعة يناير 06, 2012 4:16 am من طرف علي قاسمي

» ماذا تفعل إيران في العراق؟ إبراهيم الزبيدي
الخميس يناير 05, 2012 5:13 am من طرف علي قاسمي

» لماذا مصرين على استهداف مخيم اشرف زينب أمين السامرائي
الخميس يناير 05, 2012 5:12 am من طرف علي قاسمي

»  20120103 - DENGUBAS هةوالَ ----
الخميس يناير 05, 2012 5:11 am من طرف علي قاسمي

» السيدة رجوي تشيد بالتعامل الإنساني للوزيرة كلينتون مع أمن وسلامة سكان أشرف وتعرب عن شكرها لمساعي الأمين العام للأمم المتحدة وممثله الخاص والمفوض السامي للاجئين والبارونة إشتون
السبت ديسمبر 31, 2011 7:56 pm من طرف علي قاسمي

» احمد العلواني يصف قصف مخيم أشرف بصواريخ كاتيوشا بأنه «تصرف لاأخلاقي» بغداد ـ نينا
السبت ديسمبر 31, 2011 7:55 pm من طرف علي قاسمي

» 400 من سكان أشرف يعلنون للممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة وممثل السفارة الأمريكية عن استعدادهم للانتقال إلى مخيم ليبرتي بسياراتهم وممتلكاتهم المنقولة يوم 30 كانون الأول
السبت ديسمبر 31, 2011 7:54 pm من طرف علي قاسمي

» بيان 187- رؤية النظام الإيراني في إخراج مجاهدي خلق احتلال مخيم أشرف – بيان رقم 187
الإثنين ديسمبر 26, 2011 6:15 pm من طرف علي قاسمي

» بيان 189-الهدف من إطلاق صواريخ كاتيوشا على أشرف احتلال مخيم أشرف – بيان رقم 189
الإثنين ديسمبر 26, 2011 6:14 pm من طرف علي قاسمي

» عاجل جدا..أميركا تدعم حلا لمعسكر أشرف الجزيرة نت 26/12/2011
الإثنين ديسمبر 26, 2011 6:13 pm من طرف علي قاسمي

» عاجل عاجل العمل المستعجل - بيان العفو الدولية حول النقل من أشرف
السبت ديسمبر 24, 2011 6:34 pm من طرف علي قاسمي

» بارزاني: مذكرة اعتقال الهاشمي قرار سياسي ومبادرة لعقد اجتماع للكتل السياسية مسعود بارزانی رئیس إقلیم کردستان العراق
السبت ديسمبر 24, 2011 6:31 pm من طرف علي قاسمي

» لجنة قمع أشرف في رئاسة الوزراء العراقية تمتنع منذ 3 أسابيع من تسليم جثة السيدة «زهراء حسيني مهر صفة» بعد وفاتها في مستشفى ببغداد‌ مجاهدة الشعب «زهراء حسینی مهر صفة»
السبت ديسمبر 24, 2011 6:30 pm من طرف علي قاسمي


المفاعلات النووية وأنواعها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المفاعلات النووية وأنواعها

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء فبراير 02, 2011 5:08 pm





المفاعلات النووية وأنواعها


يعتمد السلاح النووي اساسا على الطاقة الهائلة الموجودة في قوى بعض العناصر الثقيلة، والتي تطلق عبر تفاعلات نووية معينة، تكون انشطارية تُصبح النواة اثنتين او اندماجية تصبح النواتان واحدة، ويُفقد بنتيجة هذه التفاعلات جزء من الكتلة متحولا الى طاقة حسب قانون انشتاين الشهير جدا: الطاقة الكتلة مربع سرعة الضوء
واذا علمنا ان سرعة الضوء البالغة ثلاثمائة الف كيلو متر في الثانية، تُحسب هنا بالمتر في الثانية اي تساوي ٣ ١٠ متر”ثانية، ادركنا كم هي كبيرة هذه الطاقة.
تُعتبر عملية انشطار الذرة المبدأ الاساسي المستخدم في القنابل التي دمرت هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين عام ١٩٤٥، ان هذه الاجهزة النووية الاولى والتي اطلقت الطاقة المدمرة عن طريق تقسيم نوى ذرات اليورانيوم ٢٣٥ اصبحت تعرف باسم القنابل الذرية. اما القنبلة الهيدروجينية فتعتمد على مبدأ مختلف – وهو الالتمام النووي للذرة – ويعتبر سلاحا اقوى بكثير يعتمد على الالتمام النووي للنوى ذات النظائر الهيدروجينية الخفيفة مثل: ديونوريوم وترتريوم وذلك تحت تأثير درجات حرارة عالية جدا.

تقاس قوة الانفجار النووي بما يعادلها من مادة TNT حيث ان الكيلوطن الواحد يساوي ١٠٠٠ طن من مادة ال ت. ن. ت بينما الميغاطن يساوي مليون طن. ان نتائج الانفجار الذري مشابهة لتلك التي تحصل عليها من الوسائط التقليدية باستثناء الاشعاع. ويوزع الانفجار النووي بحيث يكون ٥٠ للقدرة التدميرية للقنبلة النووية و٣٥ للامواج الحرارية، و١٥ للاشعاع الذي يُعتبر التأثير الاخير المميز للانفجارات النووية، والذي يمكن ان يكون له اوسع مدى تأثير.
لعل اهم جزء في اية محطة توليد الطاقة النووية هو “المفاعل النووي” بل انه يُعتبر الجزء الرئيس في منشأة توليد الطاقة النووية. وهو الان موضوع هذا المقال الذي يركز على بحث المفاعل النووي ومكوناته وانواعه في العالم. ويتكون المفاعل النووي الحراري اساسا من مكونات الهدف منها هو استمرار التفاعل المتسلسل الذي من خلاله تكون كمية وترتيب مادة الانشطار النووي. وكذلك المادة غير الانشطارية الوسيطة داخل قلب المفاعل في اوضاع توفر حدوث سلسلة التفاعل الذاتي المتتالي.
وتشير معطيات وكالة الطاقة الذرية الى ان عدد المفاعلات النووية في العالم لغاية عام ٢٠٠٠م الى المعطيات التالية:
١ – المفاعلات العاملة: الاجمالي ٤٣٧ مفاعلا نوويا في ٣٢ دولة تنتج ١٧ من احتياجات العالم من الكهرباء. منها ٣٣ مفاعلا في ٩ دول نامية ويحتمل ان يصل عددها الى ٥٠٠ مفاعل نووي مع بداية القرن ٢١.
٢ – المفاعلات تحت الانشاء: الاجمالي ٣٦ مفاعلا في ١٤ دولة. منها ١٩ في ٧ دول نامية.
٣ – المفاعلات البحثية: الاجمالي ٢٠٧ منها ١١٧ في الدول الصناعية و٩٠ في الدول النامية.
اولا: آلية المفاعل النووي ومكوناته:
يكون قلب المفاعل محاطا بمعدن وعاء المفاعل الذي يحتوي اجزاءه الذي يتحمل الضغط المرتفع الناتج عن التفاعل النووي. حيث يتم داخل القلب انشطار كل ذرة يورانيوم التي يستمر معدل انشطارها لانتاج ٥،٢ نيوترون. يتم امتصاص نيوترون واحد منها في انشطار آخر متتالي لانتاج انشطار جديد. وهكذا يستمر نجاح عمليات الانشطار المتتالية بعمل المبرد الآتي ذكره فيما بعد، على نقل الحرارة الناتجة عن الانشطار تقدر قيمة الطاقة الناتجة عن انشطار”تفاعل كيلوغرام من اليورانيوم ٢٣٥ بخمسة وعشرون الف مليار كيلووات ساعة او مليار ميغاوات ساعة. ويتحتم توفر وسيلة للتحكم في بدء سلسلة التفاعل او ايقافه او التحكم في مستوى التفاعل المطلوب.
اضافة الى ذلك يتم بناء التدريع المحيط بوعاء المفاعل لحماية طاقم العمل في المفاعل من البشر من اشعة غاما والنيوترونات الناتجة عن المفاعل، تستخدم مواد عديدة كما تتخذ اجراءات عديدة للمبرد والوسيط والوقود ونظام التحكم لذلك تختلف تبعا لذلك اساليب اقامة المفاعلات، ربما يصعب على دولة واحدة بناء كل صور المفاعلات ولكن نماذج المفاعلات التي تتم اقامتها واختبارها لتطويرها تختلف من دولة لاخرى.
ان مكونات المفاعل النووي هي التالية:
١ – وعاء المفاعل: يكون وعاء المفاعل – بصورة عامة – عبارة عن تنك من الصلب المقسى السميك، يوضع في الجزء السفلي من الوعاء قلب المفاعل، وقضبان التحكم تمتد لاعلى حتى اعلى الوعاء، يحافظ وعاء المفاعل المغلق على عدم خروج الاشعاع من قلب المفاعل، كذلك يحوي وعاء المفاعل المادة المبردة داخل السطح الداخلي المتعرج.
٢ – الوقود النووي للمفاعل: تستخدم معظم المفاعلات النووية وقودا صلبا تكون فيه المادة الانشطارية من عنصر اليورانيوم، او سميكة من اليورانيوم والالومنيوم، او اقراص من اكسيد اليورانيوم. او كربيد اليورانيوم داخل فراغات الجرافيت.، توضع عناصر المادة المسعة الوقود داخل حافظة معدنية تغطي الوقود ويمنع نواتج الانشطار ولا تتأثر سريعا بالنيوترونات. بدأت المفاعلات النووية باستخدام وقود نووي من عيدان اليورانيوم المغلف بالالومنيوم النقي. كما استخدمت سبيكة الزركونيوم للتغليف التي تتحمل الحرارة العالية في مفاعلات الماء المضغوط.
كما انها تعمل على بطء امتصاص النيوترونات، بينما يستخدم الصلب غير القابل للصدأ للتغليف في حالات درجات الحرارة العالية لوقت طويل، وتُعد أغلفة الصلب والمعادن الصلبة الاخرى اكثر استخداما في المفاعلات ذات الحرارة العالية وذات التبريد بالغازات. كذلك تستخدم اقراص اليورانيوم داخل الفراغات المغلفة بالجرانيت في المفاعلات التي تستخدم الصوديوم السائل للتبريد.
٣ – المادة المخصبة: احدى المشاكل التي تواجه استخدام المفاعلات هي الفقد المنتظم للمادة الانشطارية مع استمرار عمل المفاعل، ويمكن تقليل آثار المشكلة باستخدام وقود يحتوي على المادة الانشطارية وقدر من مادة مخصبة. هذه المادة المخصبة لها القدرة على التحول الى مادة انشطارية. ومن امثلة ذلك يستخدم “الثوريوم – ٢٣٢” كمادة مخصبة ولها القدرة على التحول الى وقود انشطاري “يورانيوم – ٢٣٣” بإمتصاص نيوترون. واليورانيوم ٢٣٨ مع المادة المخصبة يتحول الى وقود انشطاري – ٢٣٩ بعملية تحويل شبيهة. واذا تم خلط المادة المخصبة بالمادة الانشطارية بنسب جيدة، فان عمر استخدام الوقود في المفاعل يرتفع بصورة ملحوظة. وننوه هنا الى انه تختلف صور خلط الوقود بالمادة المخصبة من دولة الى اخرى ومن مفاعل لآخر.
٤ – الوسيط المهدىء يستخدم في قلب المفاعل النووي وسيط لابطاء سرعة النيوترونات المنطلقة بسرعتها الابتدائية، ويتم اللجوء لذلك لأن الطاقة الأقل للنيوترونات توفر لها الاحتمال الأكبر لأن يتم امتصاصها في الوقود النووي لانتاج المزيد من الانشطار، نظرا للحاجة الى النيوترونات البطيئة لاحداث سلسلة التفاعل، حيث يمسك هذا الوسيط بقليل من النيوترونات قدر الامكان، وبقدر الزيادة في كمية مادة الوسط يرتفع معدل الطاقة في انتاج النيوترونات، وأفضل المواد التي تُستخدم عملياً كمواد للوسيط هي: الهيدروجين، الهيدروجين الثقيل، وبعض مركبات الكربون اضافة الى ذلك فان دور هذه المواد هي اضافة قوة معدل ابطاء النيوترونات. حتى تصل النيوترونات الكافية للطاقة الحرارية بحيث يتم امتصاصها في الوقود الانشطاري لاستمرار سلسلة التفاعل.
٥ – المبرد: يتم امتصاص الحرارة الناتجة من سلسلة الانشطار في المفاعل بواسطة مبرد، تعتمد المبردات على الحياة العادية او المياه الثقيلة او المعادن السائلة او الأملاح المصهورة، او الغاز، تُسمى المياه العادية “المياه الخفيفة” وذلك للتمييز بينها وبين المياه الثقيلة التي تحيط بالمفاعل كمبرد في المفاعلات التي تعمل بالماء المضغوط، كما تستخدم المياه الخفيفة في مفاعلات المياه الساخنة، كما تستخدم المياه الخفيفة كمبرد في مفاعلات المياه الساخنة. كما تستخدم المياه الثقيلة كمبرد في المفاعلات التي تستخدم المياه الثقيلة كوسيط، وهناك عدة طرق لاستخدام مواد التبريد التي ذكرت آنفاً كل حسب خواصه الكيميائية.
٦ – السيطرة على عمل المفاعل: تفيد أبسط الطرق للسيطرة على سلسلة التفاعل – داخل قلب المفاعل هو استخدام ماددة عالية القدرة على الامساك بالنيوترونات، ويعد “الكاديوم” مادة لها هذه القدرة. تم استخدام الواح الكاديوم في اول مفاعل انشطار متسلسل أقيم في جامعة “شيكاغو” عام ١٩٤٢، ومنذ ذلك الحين يتم وضع قضبان الكاديوم وخفضها داخل المفاعل لتحديد المعدل الذي يتم عليه الانشطار. كما تستخدم قضبان من بورون الصلب غير المغطى بالجرافيت في المفاعلات التي تستخدم الجرافيت كمادة وسيطة. وقد تستخدم قضبان السيطرة من المواد التي توجد في الطبيعة ذات القدرة على امتصاص النيوترونات.
وقد تستخدم السوائل في انابيب القضبان، وفي مثل هذه الحالات تتغير قدرة السيطرة مع تغيير مستوى السوائل، ومن تقنيات السيطرة الأخرى على المفاعللات استخدام مواد امتصاص النيوترونات الذاتية في مواد التبريد. من امثلة ذلك حمض البوريك الذائب في مياه التبريد للإبقاء على المفاعل تحت مستوى الحرارة الحرج خلال تغيير عبوة الوقود النووي، وتُزود بعض المفاعلات بنظام للسيطرة الذاتية بالنظر الى تأثير الحرارة على فاعلية المفاعل النووي.
٧ – نظام الوقاية التدريع: يزداد الحجم الكلي للمفاعل النووي مع زيادة الحاجة لحماية العاملين من اضرار اشعاع “غاما” المصاحب للانشطار ومع زيادة الاشعاع التراكمي الناتج عن توابع الانشطار النووي، الذي تزداد فيه اشعة “غاما” بالاضافة الى تسرب بعض النيوترونات من المفاعل، حيث لا يتم امتصاص النيوترونات السريعة، والأفضل والأسهل تقليل طاقتها الحرارية باحاطتها بمواد اضافية لامتصاص النيوترونات، وهذه الأخيرة يمكن امتصاصها باستخدام كمية من المادة الوسطية السميكة في مواد بناء المفاعل. وانشاءات الوقاية من الاشعاع تتكون من طبقات من الخرسانة المسلحة بسمك ٨ – ١٠ اقدام ٣ امتار ومواد اخرى لتقدير الوقاية من الاشعاع، ويرجح اقامة المفاعل النووي بجوار مصدر مياه وفير مثل نهر كبير او بحيرة او شاطىء البحر. حيث تتطلب المفاعلات النووية كميات وفيرة من المياه الضرورية لأغراض التبريد.
عمل المفاعل النووي: عند تشغيل المفاعل النووي، يقوم الوقود النووي بانتاج النيوترونات وامتصاصها مع اطلاق الحرارة داخل الوقود، ومع احتراق الوقود النووي تتغير طبيعته تدريجياً ويعتبر النيرترون جسمياً نووياً لا يحمل شحنة كهربائية، ويمكن للنيوترون ان يتخلل المادة ليصطدم بالنوبات الذرية وعند حدوث كل تصادم فان النيوترون اما ان يرتد في اتجاه جديد، واما ان تقتنه الذرة لتكون نواة مركبة.
ثانياً: أنواع المفاعلات النووية: يتجه التقسيم الأساسي للمفاعلات النووية – الى نوعين:
الأول – مفاعلات الانشطار النووي وهي الأكثر شيوعاً وتدور حولها هذه الدراسة وسوف يتم تناولها بقدر من التفصيل.
الثاني – مفاعلات الاندماج النووي وهي نادرة وتتيمز بقدرتها على انتاج قدر عال من الطاقة مع قدر اقل من الاشعاع الفاقد والأمان الأفضل ولكن تظل هناك عقبات علمية وفنية واقتصادية لانتاج مفاعلات اندماجية لانتاج الطاقة الكهربائية باستخدام الاندماج النووي ذي جدوى اقتصادية، وهي ما زالت مجالاً واسعاً للبحث والدراسة والتطبيق.
١ – الأنواع المختلفة للمفاعلات النووية – من حيث الغرض:
يمكن تقسيم انواع المفاعلات النووية الى ستة انواع من حيث الاستخدام او الغرض الذي يستخدم من اجله المفاعل:
١ – مفاعلا نووية لانتاج القوى الكهربائية: وهذه النوعية تستخدم لانتاج الطاقة الحرارية في محطات القوى النووية لانتاج الكهرباء وتُسمى مفاعلات حرارية.
٢ -مفاعلات نووية للتجارب: وهذه النوعية تُستخدم لاجراء التجارب النووية واختبار وتطوير التصميمات المختلفة للمفاعلات النووية اللازمة لانتاج القوى الكهربائية والتدريب على العمل في هذه المنشآت التكنولوجية.
٣ – مفاعلات نووية للابحاث: وهذه النوعية تُستخدم كمصادر لتطوير الابحاث النووية والاشعاعية المختلفة باستخدام النيتروناتوالمصادر المشعة.
٤ – المفاعلات النووية من حيث النيترونات التي تُحدث الانشطار النووي داخل المفاعل، وتقسم الى نوعين:
أ – مفاعلات نووية حرارية: وهي التي تكون فيها المنطقة النشطة داخل المفاعل تحتوي على مهدىء للتفاعل ويحدث الانشطار النووي بصفة مستمرة عند قذف العنصر المشع بواسطة النيترونات النشطة مُنتجا طاقة حرارية كبيرة، وهذا النوع من المفاعلات هو الاكثر استخداما في الوقت الحالي.
ب – مفاعلات نووية سريعة معجلات نووية: وهي التي كون فيها المنطقة النشطة داخل المفاعل لا تحتوي على مهدىء التفاعل، وهناك ما يزيد عن عشرين نموذج للمعجلات النووية تم انشاؤها في الولايات المتحدة وبريطانيا والاتحاد الروسي وفرنسا والمانيا واليابان والهند، وتم اضافة مفاعل من هذه النوعية لدى الصين الشعبية عام ٢٠٠٤.
٥ – مفاعلات نووية لانتاج النظائر المشعة: وهذه النوعية تُستخدم لانتاج النظائر المشعة للاغراض المدنية مثل: الكوبالت المشع كوبالت – ٦٠ والسيريوم المشع سيريوم – ١٣٧ لاستخدامها في الاغراض الطبية او الزراعية او الابحاث الفضائية. وننوه هنا ان كل مفاعل من المفاعلات السابق ذكرها يحتاج بصفة عامة الى عدة عناصر مثل: الوقود النووي اللازم لتشغيل المفاعل، نوع معين مهدىء التفاعل، مادة للتبريد، في قلب المفاعل، ويوجد تصميمان لقلب المفاعل المنطقة النشطة للمفاعل وهما:
١ – مفاعل نووي حراري متجانس.
٢ – مفاعل نووي حراري غير متجانس.
وننوه هنا ان المفاعلات النووية الحرارية والتي يطلق عليها محطات القوى النووية تُستخدم لانتاج الطاقة الكهربائية وتكون عادة من نوعية المفاعلات الحرارية غير المتجانسة ذات المنطقة النشطة. والمكونات الاساسية لتشغيل هذا النوع من المفاعلات النووية هي: الوقود النووي، ومهدىء التفاعل، ومادة التبريد، وقضبان التحكم. واهم جزء في المفاعل هو قلب المفاعل المنطقة النشطة وتحتوي العناصر السابق ذكرها.

ثالثا – المفاعلات النووية في الدول المعاصرة
١ – بعد الدراسة النظرية لمسألة المفاعلات النووية، لا بد لنا من اعطاء فكرة تاريخية عن البرامج النووية في الدول النووية. ثم مفاعلات الطاقة النووية على مختلف انواعها واستخداماتها في الدول التي لا تدخل في عضوية النادي النووي. مع العلم بان الخمس دول الواردة في الفئة الاولى هي الدول الاعضاء في النادي النووي. وتبين التواريخ المدرجة ادناه تاريخ بدء البرنامج النووي، وتاريخ بدء التجارب النووية في كل دولة من دول المقدمة النووية.
انظر الجدول رقم ٣ الوارد ادناه:

مسلسل الدولة بدء البرنامج النووي تاريخ التجارب النووية عدد التجارب النووية
والمدى الزمني
١ – الولايات المتحدة١٩٤٢١٩٤٥ما يتجاوز الف اختبار
٢ – الاتحاد الروسي١٩٤٦١٩٤٩٧١٥ اختبار
٣ – بريطانيا١٩٤٨١٩٥٢٤٤ اختبار
٤ – فرنسا-١٩٦٠٢١ اختبار
٥ – الصين-١٩٦٤٧١٥ اختبار
المانيا—
اسرائيل١٩٥٦١٩٦٣-
الهند١٩٥٥١٩٥٥-
باكستان١٩٩٨–

المدى الزمنيتاريخ بدء تجاربعدد التجارب النووية
القنبلة الهيدروجينة
١٩٤٥ – ١٩٩٢١٩٥٢١٠٧
١٩٤٩ – ١٩٩٠١٩٥٣-
١٩٥٢ – ١٩٩٠١٩٥٤-
١٩٦٠ – ١٩٩١ ١٩٦٨٥٩،٦
١٩٥٢ – ١٩٩٢١٩٦٧٢٦
–٢٠

–١٤،١١ جديدة


٢ – مفاعلات الطاقة في الدول دون المقدمة النووية:
- تملك كوريا الجنوبية ١٢ مفاعلا نوويا عاملا، و٦ مفاعلات تحت الانشاء و٢ مفاعلين بحثيين.
- لدى جنوب افريقيا ٢ مفاعلات عاملة، وواحد مفاعل بحثي.
- تملك الهند ١٠ مفاعلات عاملة، و٤ مفاعلات قيد الانشاء، و٥ مفاعلات بحثية.
- لدى دولة المكسيك مفاعلان عاملان، و٣ مفاعلات بحثية.
- تملك الارجنتين مفاعلان عاملان، وواحد قيد الانشاء، و٥ مفاعلات بحثية.
- لدى البرازيل مفاعل عامل، ومفاعل قيد الانشاء، ومفاعل بحثي.
- تملك باكستان مفاعل واحد عامل، وواحد قيد الانشاء، واثنان مفاعلات بحيثة.
- لدى ايران مفاعلان نوويان قيد الانشاء، واربعة مفاعلات بحثية.
٣ – فيصبح الاجمالي العام للمفاعلات الخاصة بالطاقة: ٣٣ مفاعلا عاملا، و١٩ قيد الانشاء، و٣٦ مفاعلا من النوع البحثي.
بينما يملك العالم، في الوقت الحاضر ما يناهز ٤٣٧ مفاعل طاقة عامل، و٣٦ قيد الانشاء و٢٥٧ مفاعل للابحاث.
فتصبح النسبة على التوالي ٥،٧ – ٥٢ – ١٤.
بينما يملك العالم في الوقت الحاضر ما يناهز ٤٣٧ مفاعل طاقة عاملا، و ٣٦ قيد الانشاء و ٢٥١ مفاعلا من النوع ابحثي.
رابعا: الاخطار القادمة من مفاعل “ديمونة” الاسرائيلي
يقع في صحراء النقب، حيث ادعت اسرائيل – وقتئذ – انه مصنع نسيج، حتى اعترف ديفيد بن غوريون اول رئيس وزراء اسرائيلي في ٢١ – ١٢ – ١٩٦٠. بحقيقته ويحاط بدرجة عالية جدا من الامان والسرية.
انشىء بمساعدة فرنسية مباشرة عام ١٩٥٥ وبدأ تشغيله في آخر عام ١٩٦٣، طاقته المعلنة ٢٥ ميغاوات، وتسربت معلومات عن مضاعفة قدرته ثلاث مرات او اكثر، حيث اعلنت مجلة الايكونومست البريطانية ان الخبراء الاسرائيليين قد ضاعفوا طاقة مفاعل ديمونا الى ٧٠ ميغاوات، وهو ما يعني رفع انتاجه البلوتونيوم الى ٣٥ كلغ سنويا في حين اشار مسؤول بهيئة الطاقة الذرية المصرية الى ان الخبراء الاسرائيليين قد اجروا تعديلات على المفاعل بموجبها تم رفع قدرة المفاعل الى ١٥٥ ميغاوات.
دخل ديمونا طور العمل في كانون الاول ١٩٦٣ ويشبه في تصميمه مفاعل سافانا ريفر الاميركي في كارولينا الجنوبية الذي ينتج مادة البلوتونيوم ٢٣٩ (PU – 932) المستخدم في صناعة القنابل النووية الاميركية.
يقع المفاعل في قلب صحراء النقب داخل المنطقة التي تحتوي على مخزونات هائلة من الفوسفات واحتياطي معروف من اليورانيوم يقدر ب ٢٥٠٠٠ طن في منطقتي اراد و اورون، ويشتمل على عدد من الابنية المنفصلة التي يطلق عليها ميشون، ويوجد حاليا تسعة ميشونات عاملة اربعة منها رقم (1)، (2)، (Cool (9) مخصصة لصنع الاسلحة النووية، والباقي مخصصة للخدمات الاساسية وهي على النحو التالي:
- ميشون ١: له قبة قطرها نحو ١٨ مترا، وهو المفاعل النووي الذي بناه الفرنسيون.
- ميشون ٢: مفاعل انتاج البلوتونيوم، ومعمل فصل الليثيوم – ٦، ومعمل انتاج التريتيوم، وصناعة كرات البلوتونيوم المعدنية البريليوم وبعض اجزاء الاسلحة النووية الاخرى.
- ميشون ٣: موقع انتاج اليورانيوم الطبيعي من رواسب اليورانيوم، اكسيد اليورانيوم واعادة تشكيل اليورانيوم المستعمل، الذي يتم فصله في ميشون – ٢ عن عناصر الوقود المستهلكة، وارسال معدن اليورانيوم الى ميشون – ٥ وتحويل الليثيوم الى مادة صلبة لانتاج التريتيوم في المفاعل.
- ميشون ٤: يعمل معالجة النفايات ذات النشاط الاشعاعي، حيث تخزن النفايات المشعة على هيئة سائل في خزانات، وتخلط النفايات ذات النشاط الاشعاعي المنخفض بالقطران، وتدفن في باطن الصحراء داخل عبوات ضخمة.
- ميشون ٥: معمل تصنيع وقود المفاعل، حيث تغلف قضبان اليورانيوم الصلبة بالالومنيوم
- ميشون ٦: لتأمين الخدمات الضرورية كالبخار والكهرباء والكيماويات.. الخ.
- ميشون ٧: غير معلوم تفاصيل ما يجري بداخله.
- ميشون ٨: معمل انتاج اليورنيوم المخصب ب الطرد المركزي ومختبر نقاء العينات الناتجة في ميشون ٢ واختبار الاساليب الجديدة في التصنيع.
- ميشون ٩: ويتم فيه اجراء الاختبارات على فصل نظائر اليورانيوم بوساطة الليزر.
- ميشون ١٠: ويستخلص فيه اليورنيوم المستنفذ اي الذي لا يحتوي الا نسبة قليلة من اليورانيوم – ٢٣٥، ولا يصلح وقودا للمفاعل ويستخدم في الرؤوس المستدقة لقذاف المدفعية الخارقة للدروع.
وبحسب اقوال التقني الاسرائيلي موردخاي فانوننو المعتقل في اسرائىل، فان اسرائيل تنتج سنويا من مفاعل ديمونة نحو ٤٠ كلغ من البلوتونيوم الصالح للاسلحة النووية، وهذا الانتاج مستمر منذ عشر سنوات، وربما عشرون سنة، ويحتاج السلاح النووي الواحد الى ٤ كلغ فقط، وهو ما يعني ان اسرائيل انتجت بلوتونيوم يكفي لصنع ما بين ١٠٠ الى ٢٠٠ سلاح نووي وفق افادة فانونو عام ١٩٨٦م وعلى الارجح ان هذا التقدير قد زاد طوال الخمس عشر سنة المنصرمة.
٢ – مفاعل ديمونة والعد التنازلي:
تم بناء مفاعل “ديمونة” الاسرائيلي عام ١٩٥٨ ويستحق اي مفاعل عملية تجديد ما تم تشييده من ابنية بعد ٣٠ – ٤٠ سنة على الاكثر وهو ما يعني تجديد منشآته خلال الاعوام ١٩٨٨ – ١٩٩٨م مع ضمان تفريغ المفاعل في اثناء عمليات التجديد، لذلك حذر خبير اميركي في الطاقة النووية من احتمال انهيار مفاعل ديمونة النووي في صحراء النقب نتيجة تآكل الهيكل المعدني للمفاعل بسبب الاشعاعات المنبعثة داخله.
وقد نشر الخبير الاميركي هارودهاو عبر شبكة الانترنت تقريرا اعده نقلا عن وثائق داخلية للمفاعل الاسرائيلي تضم برامج التسلح النووي الاسرائيلي، حيث اعتمد في تقريره على صور للمفاعل تم التقاطها عام ١٩٨٤م بواسطة طائرة تجسس روسيج، يرى انها توفر اثباتا حول تسرب معدل عال من الاشعاع من المفاعل المذكور.
والثابت انه ان لم يكن حدث تسرب اشعاعي بالفعل من مفاعل “ديمونة” فانه على وشك الحدوث سواء أمن المفاعل المسن ام من النفايات النووية المدفونة في ديمونة. ولسكان الشرق الاوسط الحق في الشعور بالفزغ والرعب في حدوث تلوث في منطقتهم في ظل هذا التعنت الاسرائيلي برفض الخضوع لعمليات التفتيش الدولي لمنشآتها النووية، خاصة بعد وقوع حادث “تشيرنوبيل” الروسي السابق الذي انفجر في عام ١٩٨٦م وكان اكبر كارثة بيئية شهدها تاريخ الانسانية بعد الحرب العالمية الثانية.
وقد سجلت في عام ١٩٩٦م في الضفة الغربية وغور الاردن مما يؤثر على الحياة في تلك المناطق، وليست المرة الاولى التي يشار فيها الى مستوى مرتفع من التسربات النووية، فقد سبق ان كشف التلفزيون الاسرائيلي في يونيو عام ١٩٩٤م عن حدوث تسرب اشعاعي في مفاعل ديمونة.
فهل يعي العرب تلك الاخطار، ويقفوا صفا واحدا للوقوف في وجه العدو الصهيوني الغاصب واستهتاراته بالقيم الانسانية والاخلاقية. وتحديه لمشاعر الرأي العالمي والدولي. ويردعوه في ممارسته العدوان والظلم والفاشية النازية والصهيونية المتعصبة والارهاب المنظم.
avatar
Admin
المشرف العام
المشرف العام

عدد المساهمات : 370
نقاط : 3553
تاريخ التسجيل : 08/01/2011

http://arabwikileaks.alafdal.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى